توربيني جديد يظهر في حلوان ويستغل الاطفال في التسول ويعتدي عليهم

أخر جريمة
30 يناير 2020آخر تحديث : منذ شهرين
توربيني جديد يظهر في حلوان ويستغل الاطفال في التسول ويعتدي عليهم

كتب/محمد درويش 

قرر قاضى المعارضات بمحكمة جنح  حلوان، تجديد حبس عاطل، 15 يوما على ذمة التحقيق، بتهمة استقطاب الأطفال واستغلالهم فى أعمال التسول بعد الاعتداء عليهم، وأكدت معلومات وتحريات إدارة رعاية الأحداث بمديرية أمن القاهرة، قيام عاطل مقيم بدائرة قسم شرطة حلوان، سبق اتهامه فى قضيتين آخرهما “تسول” بإستقطاب الصبية الأحداث واستغلالهم فى أعمال التسول مما يعد ذلك جريمة الإتجار بالبشر بالمخالفة للقانون.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبطه أثناء تواجده بدائرة قسم شرطة الأزبكية وبحوزته (سلاح أبيض “شفرة موس” وبصحبته (3) أطفال أحدهم “مصاب بسحجات بأماكن متفرقة” وبسؤال المجنى عليهم أقروا بقيام المتهم بإستغلالهم فى أعمال التسول وإجبارهم على عدم العودة لذويهم، وأضافوا بقيامه بالإعتداء عليهم مستخدماً السلاح الأبيض المضبوط بحوزته، وقرر الطفل المصاب بقيام المتهم بإحداث إصابته، وبمواجهة المتهم بالتحريات والمعلومات وأقوال المجنى عليهم أيدها واعترف بإرتكاب الواقعة، تم إتخاذ الإجراءات القانونية.

كانت وزارة الداخلية شنت حملاتها الأمنية الموسعة بجميع مديريات الأمن، لإستهداف كافة صور الخروج عن القانون وحائزى الأسلحة النارية غير المرخصة التى تستخدم فى المشاجرات وأعمال العنف، واستهداف الهاربين من الأحكام القضائية المتنوعة خاصة التى أوشكت على السقوط، وذلك بالتنسيق مع مديريات المختلفة، بناءً على توجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، حيث تمكنت خلال 24 ساعة من “ضبط 206 قطعة سلاح نارى، 255 قضية مخدرات وتنفيذ 83134 حكم قضائى متنوع.

وجاء من ضمن المضبوطات 206 قطعة سلاح نارى، بحوزة 192 متهما، حيث تم ضبط (16) بندقية آلية، و(48) بندقية خرطوش، و(16) طبنجة، و(126) فرد محلى، وطلقة مختلفة الأعيرة، و(275) قطعة سلاح أبيض، وذلك فى إطار مواصلة الحملات الأمنية المكثفة لمواجهة أعمال البلطجة وضبط الخارجين على القانون وحائزى الأسلحة النارية والبيضاء وإحكام السيطرة الأمنية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق