قصة المواطن السعودي الذي سقط في شباك مافيا النصب بالأثار في مصر

2019-09-18T21:28:04+02:00
2019-09-18T21:36:38+02:00
أهم الأخبارقصة جريمة
18 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ 9 أشهر
قصة المواطن السعودي الذي سقط في شباك مافيا النصب بالأثار في مصر

اخطر 4 نصابين لهفو الملايين بقطعة اثار مزيفة وجهاز اونطة ومكاتب وهمية

 الفخراني  يدعي انه يعمل بالمتحف الكبير وخدع المواطن السعودي ولهف 2,5  مليون جنيه وفص ملح وداب ..

 الصواف يستخدم سارة والدكتور محمد لخداع الضحايا وسرقه أموالهم

 الدكتور ايمن سخر النصابيين لاصطياد الضحية ولهف الاموال بالسفريات الوهمية

 كافيه اخر الهرم فضح الاعيب العمدة الذي استولي علي 750 الف جنيه بوسيلة مبتكرة

 نصابين الاثار احترفوا التزوير فضللوا العدلة وهربوا بالأموال المسروقة

 فيديو مثير يفضح الفخراني وسوا عصابته وجهازه المزعوم يكشف المستور

كتب / طلعت عبد الرحمن – سيد جمال 

 وتستمر مهازل النصب باسم استخراج والتنقيب والاتجار في الاثار مادامت الضمائرخربه والقلوب ميتة .. وتستمر هذه المآسي كل يوم ليسقط ضحايا جدد لهذه المافيا الخطيرة التي باتت تهدد أمن المجتمع بأثره .. فهؤلاء لديهم قدرات لايمكن لأحد ان يتخيلها .. ولهم أساليب مبتكرة تتجدد كل يوم .. وفي السنوات الاخيرة.. أبدع وابتكر هؤلاء النصابين  كل ما يمكنك تصوره من حيل وخدع للايقاع بهؤلاء الضحايا في شباك مافيا النصب باسم الاثار .. كل يوم ضحيه وكل يوم ملايين تهدر والرابع الوحيد هو النصاب المحترف الذي يدير أخطر شبكات الاجرام بحق هذا الوطن .. ولأن هؤلاء  كثير جداً ولايمكن حصرهم أو السيطرة عليهم .. وكذلك سريعوا التلون والاختباء خلف شخصيات وهمية واقنعة زائفة .. فهم ليسوا نصابيين فحسب بل عتاه إجرام في عمليات التزوير .. وهم مافيا وشبكات متنوعة ومتعددة وفي أماكن مختلفة ، لذا يصعب جداً علي الاجهزة المعنية رصدهم وترقبهم والقبض عليهم .. وكلما سقط نصاب ولد عشرات النصابين .. إنها حقا كوارث محققه تحية بهذا المجتمع .. انهم آفات قاتلة ومسمومه .. كل من يقترب منها يصاب بسمومها ..

حكايتنا اليوم أغرب من الخيال حيث سقط أحد المواطنين السعوديين وبعضا من أصدقائه في قبضه هؤلاء النصابين الذين حاكوا حوله الشباك جيدا ونصبوا حوله أخطر سيرك إجرامي يمكن تخيله .. وبفضل المافيا المحيطه بهم والمدربه جيداً أو المؤهله للأصطياد جيدا نجحوا في الاستيلاء علي ملايين من الجنيهات من هذا الرجل وصحبته

البداية كانت من عند يوسف ، ذلك الرجل الذي يدعي  انه من محافظة قنا ويختبئ خلف قناع الاصالة .. تعرف  علي الرجل وعرض عليه بعض القطع الاثرية لشرائها .. حيث شاهده علي احد المقاهي بمنطقة الهرم ونصب حوله السيرك .. وبسهوله أقنعه بشراء القطع الاثريه .. وتسلسلت الاحداث .. حتي وصل الي  النصاب الاكبر الذى يتخذ من ابراج أغاخان علي كورنيش النيل بشبرا مركزاً له .. خدع الجميع بالمكتب الوثير والرفاهية العالية وادعي انه دكتور في الاثار .. هذا الشخص يدعي الدكتور ايمن .. وقام هذا النصاب بالتعاون مع حفنه من محترفى الاجرام بخداع السعودي الجنسية .. مدعيا أن هناك مقبرة عظيمه في منطقة  البحيرة .. ودعاه لزياره المقبره ..

وبالفعل ذهب السعودي ليرى كل شئ كما وصفوه له .. ندفع وأخرج الملايين لهذا النصاب ايمن .. وصل جمله ماتحصل عليه هذا الايمن الي أثنان مليون وثمان مائة وخمسون الف جنيه .. مرة لشراء البخور لزوم حفله اخراج الاثار .. ومرة لشراء أجهزة  ومرة لارضاء أصحاب المقبرة .. ما يعنينا ان هذا النصاب المحترف لهف  حوالي ثلاثه ملايين جنيه من هذا السعودي .. وفي لحظات .. فص ملح وداب ..

اختفي كل شئ ..المكتب الوثير .. الابهه الكاذبه .. أيمن نفسه اختفى وحتي كتابه هذه السطور لا يعلم أحد ماهيته او كينته أو اسمه الحقيقي او اي تفاصيل عن شخصيته .. انها الخدعة المحبوكة باساءة .. لم يكتفى النصابين بما حدث .. بل تلقفوا السعودي لتعويضه عن خسائره .. مؤكدين له أنهم يعرفون أحد الاشخاص الكبار الذين يعملون في المتحف الكبير بالهرم .. هو الدكتور الفخراني .. وما أدراك ما الدكتور الفخراني .. انه قصة مثيره وحكاية مرعبه .. ولص كبير وامبراطور في عمليات النصب والاحتيال  .. لمجرد ان تعرف السعودي علي الدكتور الفخرانى .. أقنعة في دقائق بوجود مقبره فرعونية  كبرى من واقع الخرائط التي سرقها من المتحف .. وهو الوحيد الذي يمتلك مفاتيحها .. ولكنه بحاجة الي شراء جهاز للكشف عن الاثار .. ويحتاج الي خبراء التعامل مع الجهاز ويحتاج الي عدد كبير من الرجال لتأمين المقبرة .. هكذا نصب الفخراني شباكه حول السعودي وما ان رأي بوادر الاقتناع في عينيه حتي لمعت أساليب النصب ..

بدأ يطلب من السعودي الاموال رويدا .. رويدا حتي وصل ما تحصل عليه هذا الفخراني الي اثنان مليون وخمسمائة الف جنيه بالتمام والكمال .. وللاسف وعن طريق الصدفة تم رصد تحركات هذا الفخراني من خلال فيديو مصور كامل له ولاعوانه النصابين وهم يحملون في أيديهم جهازأدعوا أنه جهاز التنقيب عن الاثار .. ومعظم تحركات الفخراني هذا مصورة ، بالصوت والصورة هو وكل أعوانه الذين نصبوا السيرك للسعودى المسكين الذي خسرمعظم امواله .. هذا الفخرانى الذي يدعي دكتور وخبير في الاثار ويعمل بأحد الكيانات الاثرية العملاقة  التابعة  للدوله يحترف عمليات التزوير والتزييف ومص دم الناس بأساليب مبتكرة وحيل لايمكن للشياطين أنفسهم ان يفكرون بها .. وبعد حصوله علي هذا المبلغ اختفي هذا الفخراني وكل عصابته .. وعبثا حاول هذا السعودي لوصول لأحد فيهم .. وضرب أخماس في اسداس بينما الفخراني يبحث عن ضحيه آخري بأساليب اخري ولكن بنفس افراد العصابه الذين هربوا بأموال هذا الرجل وهم احرار طلقاء .. ظل هذا السعودي يبحث عن هؤلاء النصابين في كل مكان ، حتي التقى بالعمده الذي يبدو أنه يراقب حركاته وعلي اتصال بهذه العصابة ويبدو ان هذه العصابة سلمت الضحية لهذا العمدة .. فكانت اللقاءات جميعا تتم علي مقهي في اخر شارع الهرم ..

وبقطعة اثار مضروبة نجح العمده في إصطياد الضحية من جديد .. وأوهمم ان يستطيع ان يعوضه كل هذه الخسائر وأنه يستطيع ارشاده الي هذه العصابات التي سرقته بمنتهي البساطة والسهوله لهف هذا العمده النصاب مبلغ سبعمائه وخمسون الف جنيه من هذا السعودى الذي صار دليله ولم يجد وسيلة قط وكلما سقط في حفره وجد حفره أعمق ليسقط فيها .. وهو يحاول بكل قوته أن يصل الي أحد هؤلاء النصابين.. واخيرا تعرف علي الصواف ..

هذا النصاب المدرب المحترف الذي يمتلك ادوات يحركها لاصطياد ضحاياه بعنايه وكان الدكتور محمد والسكرتيره ساره أهم أدواته .. وعن طريق شياكه واناقة سارة وبراعه الدكتور محمد لهفوا من السعودي مبلغ سته الاف وخمسمائه دولار وأيضا كانت قطعة الاثار الوهمية هي كلمة السر في خداع المسكين الذي ضاعت أمواله سدى .. وللاسف يخشي ابلاغ الشرطة .. ويخشي الافصاح عن مصيبته ولكنه بدأ بطرق سبل النشر في بعض وسائل الاعلام عساه ان يجد طريقا يسير فيه للحصول علي أمواله الضائعة خاصة ان هذه العصابات المحترفة والمدربة لاتعدم الوسيلة في الاختفاء  .. وكلما اصطادوا ضحية، بحثوا عن اخري فهم كونوا ثروات طائلة من عمليات النصب هذه ولازالوا احرارا طلقاء ..

السؤال الأن .. هل من الممكن ان نجد طريقا للوصول الي هذه العصابات .. من جانبنا لن نتوقف عن فضحهم وكشف اساليبهم ونشر العديد من خصائصهم الشخصية ، ربما تتمكن الاجهزة المعنية من رصدهم وكشف الاعيبهم وحماية الناس من شرورهم .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق