خداع الجماهير مرفوض تماما

2019-03-12T17:38:40+02:00
2019-12-26T22:35:09+02:00
أهم الأخبارالمقالات
12 مارس 2019آخر تحديث : منذ 10 أشهر
خداع الجماهير مرفوض تماما
محمد جمال

100 مليون صحة فضحت افلاس النواب في دوائرهم

كأنها حمي اصابت كل نواب الشعب في مختلف المحافظات ولم يتخيلوا ان الامر سيفضح افلاسهم وعدم قدرتهم علي تقديم انجاز واحد او خدمه واحده لمواطن .. يتسابق نواب البرلمان عن بكره أبيهم حاليا لتبني مبادره 100 مليون صحه التي اطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي لحمايه المصريين من الامراض الوبائيه والتي كان له وحده السبق في اطلاقها ليستفيد منها 100 مليون مواطن علي ارض مصر..

هؤلاء النواب راحوا يتسابقون فيما بينهم ويرفعون شعارات براقه ولافتات كاذبه بأن هذا المقر مخصص للتحليلات في مبادره 100 مليون صحه  وكأن الامر مختزل في ايجاد مقر ففي كل منطقه يمثلها نائب او اثنان او حتي ثلاثه نجد كل واحد منهم يرفع لافتات علي احد المقرات مدعيا انهم نجحوا في استقدام سيارات التحاليل لخدمه المواطنين متناسين أن هذه السيارات تجوب مصر منذ فتره طويله وتقدم هذه التحليلات بالمجان لكل من يرغب ..

يحاول هؤلاء النواب بعد أن فضحتهم السلبيه وعدم القدره علي التواصل مع اهالي دوائرهم وكذلك عدم قدرتهم علي تقديم خدمات ملموسه علي ارض الواقع أن يمتطون جواد غيرهم  فهذه الحمله وتلك المبادره كانت ولازالت تحمل اسم الرئيس السيسي وتوفير مقر لسياره التحاليل ليس بالانجاز المستحيل ياسياده النائب وليس هذا عملك ولكن سأجيب علي السؤال الصعب الذي لايدركه الكثيرين ؟

لماذا يظهر النواب في هذه الايام ويحاولون بكل الطرق ان يركبون الامواج مدعين تحقيق انجازات وهميه لا اساس لها من الصحه علي الارض  باختصار  الانتخابات البرلمانيه القادمه تقترب بشده والتعديلات الدستوريه تدق الابواب والحراك السياسي يسود الشارع والمتغيرات ليست ببعيده وهؤلاء النواب لم يسمع عنهم اهالي دوائرهم طيله السنوات الماضيه  فمنهم من لم يتواجد علي الاطلاق بين ابناء دائرته ومنهم من ادعي انه نجح بامواله ومنهم من يدعي أن الدوله راضيه عنه وهو في المجلس الجديد لامحاله ومنهم من يدعي انه جاء بالقائمه وسياتي في الفتره القادمه بالقائمه أيضا  وتناسوا جميعا أن الا امور لن تسير علي هواهم وان الفتره التي كانوا يظنون انها طويله ، قصرت  بل دقت ابوابهم وحان وقت الحساب فلن يجدوا سوي مبادره  100 مليون صحه ليركبوا عليها ويحاولون أن ينسبون لانفسهم جهدا وانجازا لا يعملون عنه شئ في محاوله جاده منهم لمواصله خداع البسطاء  هيهات هيهات ايها النواب الشعب يستيقظ من سباته ويعلم انها حيله ماكره منكم لاثبات الوجود المعدوم ..

كل اهالي دوائركم تجهل حتي  اسمائكم ولن تنخدع فيكم مرتين ..  الانجازات ياساده ليست مجرد شعارات ولافتات ،  الانجازات ، خدمات ملموسه وانتم لم تفعلوها  هل تعتقدون ان بقدوركم خداع الناس ثانيه تتكالبون وتتقاتلون علي المقرات لتخصصوها لهذه المبادره  لا والف لا الشعب يعلم أن الرئيس هو صاحب المبادره وانتم تركبون عليها وسيفضحكم في الوقت المناسب افيقوا وبدلا من المهاترات التافهه  اخرجوا للناس وتواصلوا  معهم  الناس في مصر يتحدثون عن النواب وكأنهم محتالين ، مخادعين ، ضحكوا عليهم ونالوا ما يرغبون وهربوا  هل تعتقد عزيزي القارئ أن اي نائب في اي دائره يستطيع الدفاع عنك امام رجل الشرطه أو رئيس حي او محافظ او اي مسئول عن اي مديريه بأي مكان النائب يجامل هؤلاء المسؤلين علي حسابك وهو يعلم أن المسؤل لن يحقق له رغبته ابدا ما دام يجامل..

كل نوا بالشعب في مصر يهربون من ابناء دوائرهم وكل الخدمات  صفريه وكل الانجازات صفريه والان يحاول النواب خداع الناس ثانيه  تري هل ستنطلي هذه الخدعه علي البسطاء الان ؟ اعتقد لا خاصه أن هناك عدد من النواب ليس بالقليل ناقشوا عدد من القوانين واقروا بعضها وجميعها لاتصب في مصحه السواد الاعظم من ابناء هذا الشعب  ايها النائب تتبقي لك فتره وجيزه ، حاول أن تعيد حساباتك مع نفسك اولا وننصحك بعدم الترشح أن كنت مقتنعا بانك فعلت مافي وسعك فأنت لم تقدم شيئا ولن تقدم بهذه الطريقه  الفتره القادمه لن تخدم امثالك وكل من يحاول الركوب علي مبادره 100 مليون صحه عليه أن يستيقظ من سباته قبل فوات الأوان

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق