تفاصيل سقوط “خُط صحراء الصف” بعد سلسلة من الجرائم فى الجيزة جرائم فى الجيزة

sayed gamal
2021-01-14T07:24:51+02:00
أخر جريمةأهم الأخبار
14 يناير 2021آخر تحديث : الخميس 14 يناير 2021 - 7:24 صباحًا
تفاصيل سقوط “خُط صحراء الصف” بعد سلسلة من الجرائم فى الجيزة جرائم فى الجيزة

كتب/انجي عبد العزيز

اعترف عاطل متهم فى 29 قضية متنوعة بين قتل وسرقة بالإكراه، بالاتجار بالمواد المخدرة، عقب القبض عليه فى الجيزة، وقال أمام رجال المباحث، أنه اعتاد ترويج المواد المخدرة، واللجوء للمنطقة الصحراوية للاختباء بها، بعيدا عن أعين رجال الشرطة، بسبب القضايا المتهم بارتكابها، والأحكام الصادرة ضده، بالإضافة إلى أنه مطلوب ضبطه على ذمة 6 قضايا أخرى.

أضاف المتهم أنه يحصل على المواد المخدرة، خاصة مخدري الهيروين والحشيش، من عدد من تجار المواد المخدرة بالصف وأطفيح، ويروجها على عملائه بعد التواصل معهم هاتفيا، مضيفا أنه يستخدم بندقية آلية ضبطت بحوزته، فى الدفاع عن نفسه خلال ترويج المواد المخدرة، وحماية نشاطه الإجرامي، وأنه تمكن خلال السنوات الماضية من الاختباء بالمنطقة الصحراوية، خشية القبض عليه، حتى تمكن رجال المباحث من ضبطه.
واستنادا لاعترافات المتهم وتحريات رجال المباحث، قررت النيابة حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيق، وجاري اتخاذ الإجراءات القانونية تجاهه، في القضايا والأحكام الصادرة ضده، واستجوابه للتوصل لكافة الجرائم التى ارتكبها.
وتم ضبط المتهم بعد ورود معلومات لضباط الإدارة العامة لمباحث الجيزة، تكشف عن مكان اختباء عاطل سبق اتهامه فى 29 قضية ” قتل ، سرقة بالإكراه ، سرقات متنوعة” ، ومطلوب ضبطه للتنفيذ عليه فى 9 أحكام قضائية صادرة ضده فى قضايا “إستعراض قوة – سلاح – ذخيرة – شروع فى قتل – سرقة ” ،ومطلوب ضبطه وإحضاره فى 6 قضايا ” تعامل فى مسروقات ، سرقة ، مبانى”.

وكفت تحريات رجال المباحث تورط المتهم فى الاتجار بالمواد المخدرة، متخذاً من دائرة مركز شرطة الصف مسرحاً لمزاولة نشاطه الإجرامى.

عقب تقنين الإجراءات تم القبض عليه، بمكان اختبائه، وبحوزته بندقية آلية، وعدد من الطلقات من ذات العيار ، كمية من مخدرى الحشيش والهيروين، مبلغ مالى ، هاتف محمول، وحرر محضر بالواقعة، وباشرت النيابة التحقيق.

بوابة الجريمة
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق