عيد العرجانى : الرئيس عبدالفتاح السيسي يقهر الارهاب فى سيناء ويعد بمستقبل زاهر للأجيال

admin
أهم الأخبارسماء الشهرة
19 ديسمبر 2020آخر تحديث : السبت 19 ديسمبر 2020 - 10:58 مساءً
عيد العرجانى : الرئيس عبدالفتاح السيسي يقهر الارهاب فى سيناء ويعد بمستقبل زاهر للأجيال
الشيخ عيد العرجانى

سيناء ستكون أفضل من دبى والمشروعات القومية التنموية العملاقة قادمة فى السنوات المقبلة

 

الأمن يسبق التنمية وكل أهل سيناء على قلب رجل واحد خلف القوات المسلحة

 

 

حينما يناضل الشرفاء من أجل وطن امن يعيشون فيه برفاهية وحينما يضحون من أجل انتماء حقيقى لهذا الوطن ، وحينما يكتبون التاريخ الناصع البياض بدمائهم ، وحينما يقاتلون ليحيا هذا الوطن .. فان مصر بخير .. وهى دائما بخير .. ترفرف راياتها خفاقة لتعلن للعالم ” تحيا مصر ” شعارت مزلزلة أطلقها ابناء سيناء منذ الاعلان عن الحرب ضد الارهاب وقف رجال فى هذه الازمه يحفرون أسمائهم بحروف من نور لتبقى سيناء بوابة مصر الحامية .. هكذا كانت وستظل للابد ..

 

وخلال لقائنا مع أحد ابناء سيناء وابن من ابناء قبيلة الترابين الشيخ عيد العرجانى الذى اكد :

 بأن اتحاد قبائل سيناء رمز للعطاء والتضحية والنبل على مر الازمان .. فحينما شبت الحرب بين مصر واسرائيل سطر الشرفاء هناك ملاحم من نور وكانت الحركة الشعبية لتحرير سيناء هى الرمز والاصل الذى دافع عن الوطن وضحى بالدم ليحيا حرا مستقلا والان وبعد ثورة يناير 2011 ظهرت فلول الارهاب مرة اخرى فى سيناء ..

وبعد ثورة 30 يونيو المجيدة استفحل خطر هؤلاء .. وهنا قال الرجال كلمتهم وظهرت معادن ابناء سيناء الشرفاء ..

 

ويضيف عيد العرجانى ..  بان الشيخ ابراهيم العرجانى ترأس اتحاد قبائل سيناء وبدأ حرباً ضروساً على كل من يفكر فى محاربة الوطن .. ولعل الشيخ ابراهيم العرجانى الذى ينتمى الى قبيلة ” الترابين ” بسيناء ليس بعيدا عن ملاحم البطولة .. فأجداده واباؤه سطروا بحروف من نور أسمائهم ..

 

وكانت شراره انطلاق الحرب بين قبائل سيناء والتكفريين حينما اعترض الارهابيين سائق سيارة والدة الشيخ ابراهيم العرجانى واستولوا على السيارة بالقوة .. فأقسم بأغلظ الايمان الا يهدأ له بال ولا ينام له جفن حتى يطهر سيناء بأكملها من هؤلاء التكفيررين .. ومن يومها وهو يعمل جاهدا للوصول الى الهدف الاسمى ..

 ويعد الشيخ ابراهيم العرجانى رمز من رموز الترابين بل رمز من رموز سيناء .. يبذل كل غالى ليحيا الوطن امنا مستقر .. وهكذا الشرفاء فى كل زمان ومكان يحفرون أسمائهم بحروف من نور بأعمالهم الوطنية ..

131691784 3523172454403479 7378464184763736692 n - بوابة الجريمة

وكما يقول الشيخ عيد العرجانى أن اتحاد القبائل قادر باذن الله على دحر الارهاب والقضاء علية واعادة الامن والامان الى سيناء

 

ويؤكد  أن أهل سيناء بمختلف قبائلهم سيقدمون كل ما يملكون من معلومات وشباب ليكونوا تحت امر القوات المسلحة المصرية وكذا الشرطة المصرية للوصول الى هدفنا وهو تحرير سيناء تماما واعلانها خالية من الارهاب ونحن نعلم جيدا اساليب تكفيرهم وطرق اختبائهم وقادرين على هزيمتهم ودحرهم وقتلهم تماما باذن الله وسوف تشهد سيناء فى الفترة المقبلة تنمية عالية جدا وخاصة أن الرئيس عبد الفتاح السيسي لا يألوا جهدا فى سبيل تنميتها وتطورها والارتقاء بها ..

 

 فالتنمية دائما تأتى بعد الامن مباشرة وهذا ما تخطط له الدولة ونحن نسعى بكل ما نملك لمساعدة القوات المسلحة لتحقيق أهدافها فى سيناء .. وسيناء ستكون أفضل بوابة امنة لمصر فى السنوات المقبلة تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي وستكون مقبرة الارهاب للأبد وسوف تشهد تنمية حقيقية ومششروعات عملاقة وسيكون أبنائها هم قادة الفكر والثقافة والاستثمار والصناعة بها وستكون قبيلة الترابين فى مقدمة القبائل التى تحارب الارهاب .. وكل أهل سيناء على قلب رجل واحد فى محاربة التكفريين ومصر باذن الله منتصرة وتحيا مصر

بوابة الجريمة
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق